:::: تفسير سورة الحجرات ::::

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

:::: تفسير سورة الحجرات ::::

مُساهمة من طرف العابد هشام في الأحد أكتوبر 05, 2008 12:10 am

سورة الحجرات :.

الآية رقم ( 1 ) :.
يا أيها / تصديق الخطاب بالنداء لتنبيه المخاطبين لأن ما بعده أمر خطير .

ءامنوا / وصفهم بالإيمان لتنشيطهم .

لا تقدموا بين يدي الله و رسوله / 1. لا تعجلوا بقضاء أمر من الأمور قبل أن يقضي الله و رسوله الأمر.

لا تقولوا خلاف الكتاب و السنة .

لا تقدموا بقول أو فعل حتى تعلموا قول الله و رسوله .

لا تقدموا رأياً حتى تطلعوا على الكتاب و السنة و تعلموا هل في الشيء دليل من القرآن و السنة .

اتقوا الله / اخشوا الله في ما أمركم .

إن الله سميع عليم / أي سميع في جميع الجهات و عليم بالظواهر و السوابق .




--------------------------------------------------------------------------------


ما فائدة ذكر سميع عليم بعد النهي عن التقدم بين يدي الله و رسوله ؟

لأن في ذلك حث على امتثال تلك الظواهر الحسنة و الآداب المستحسنة .

ما سبب النزول ؟

نزلت في أبو بكر و عمر عند قدوم وفد من بني تميم حيث قال أبو بكر أمر القعقاع ابن معبد و قال عمر أمر الأقرع ابن حابس فقال أبو بكر ما أردت إلا خلافي فقال عمر ما أردت خلافك فنزلت الآية .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 2 ) :.

يا أيها الذين ءامنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي / هنا أدب مخاطبة النبي بعدم رفع الصوت .

لا تجهروا له بالقول كجهر بعضكم لبعض / لا تخاطبه باسمه أو كنيته كما يخاطب بعضكم بعضا بل خاطبه بقول رسول الله .

أن تحبط أعمالكم / الخطاب يشعر أن الذنوب قد تحبط الأعمال .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 3 ) :.

إن الذين يغضون أصواتهم عند رسول الله أولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى / في الآية ثناء للصحابة و فيها امتحان للقلوب حيث ابتلاهم الله و ظهرت التقوى في قلوبهم .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 4 ) :.
إن الذين ينادونك من وراء الحجرات أكثرهم لا يعقلون / في هذه الآية ذم للذين ينادونه من وراء الحجرات وهي بيوت نسائه .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 5 ) :.
ولو أنهم صبروا حتى تخرج إليهم لكان خيراً لهم و الله غفور رحيم / أي كان خيراً لهم في الدنيا و الآخرة ثم دعاهم للتوبة بقوله { غفور رحيم } .



--------------------------------------------------------------------------------



الآية رقم ( 6 ) :.
يا أيها الذين ءامنوا / نداء للصحابة .

إذا جاءكم فاسق بنبأ / أي أتاكم رجل فاسق غير موثوق بصدقه .
فتبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة / أي تحققوا لئلا تصيبوا قوماً و أنتم جاهلون الحقيقة .

فتصبحوا على ما فعلتم نادمين / أي تكونوا نادمين أشد الندم على ما فعلتم .

هل تقيل شهادة الفاسق ؟

لا , لأنها مردودة .

هل المسلمون كلهم عدول ؟

لا .

لماذا يختص الفاسق بالتثبت من الخبر ؟

لأنه مظنة للكذب و حتى لا يشيع الشك بين المسلمين .

لماذا لم يأمر الله برد أمر الفاسق مطلقاً بل أمر بالتثبت ؟

لأن بعضهم قد يصدق .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 7 ) :.
و اعلموا أن فيكم رسول الله / اعلموا أن بين أظهركم رسول الله فعظموه و وقروه .

لو يطيعكم في كثير من الأمر لعنتم / لو أطاعكم في كثير من الأمر لأدي ذلك إلى حرجكم .

و لكن الله حبب إليكم الإيمان و زينه في قلوبكم / أي حببه إلى نفوسكم و حسنه في قلوبكم .

و كره إليكم الكفر و الفسوق و العصيان / أي بغض إليكم الكفر و الفسوق و العصيان .

أولئك هم الراشدون / أي الذين لهم هذه الصفة قد أتاهم الله رشدهم .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 8 ) :.
فضلاً من الله و نعمة / أي هذا العطاء من فضل الله .

و الله عليم حكيم / عليم بمستحق الهداية أو الغواية و حكيم في أقواله و أفعاله و شرعه .



--------------------------------------------------------------------------------





الآية رقم ( 9 ) :.
طائفتان / فرقتان .

ما الفرق بين القاسط و المقسط ؟

القاسط : الظالم .

المقسط : المحسن .

حتى تفئ إلى أمر الله / أي تعود إلى أمر الله .

فإن فاءت فأصلحوا بينهما بالعدل و أقسطوا إن الله يحب المقسطين / أي اعدلوا بينهم .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 10 ) :.
فأصلحوا بين أخويكم / أي بين الفئتين المقتتلتين .

و اتقوا الله / في جميع أموركم .

لعلكم ترحمون / تحقيق منه للرحمة .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 11 ) :.
يا أيها الذين ءامنوا / نداء إيماني بالنهي عن السخرية و منها الاستهزاء بالناس و احتقارهم .

ما حكمها ؟

حرام . فقد يكون المحتقر أعظم قدراً من المساخر عند الله .

لماذا ذكر الله النساء بالتحديد ؟

تغليبلاً لما يحصل منهم .
أنفسكم / أي لا تعيبوا إخوانكم .

الهمز / يكون بالفعل .

اللمز / يكون بالقول .

تنابزوا بالألقاب / لا تداعوا بالألقاب .

من لم يتب / من السخرية و الهمز و اللمز .

هم الظالمون / الظالم هو المتعدي على غيره بالظلم .



--------------------------------------------------------------------------------





الآية رقم ( 12 ) :.
يا أيها الذين ءامنوا اجتنبوا / نهي من الله .

كثيراً من الظن / لأن أغلب الظن إثم .

و لا تجسسوا / و هو البحث عن عيوب الغير .

و لا يغتب / الغيبة هي ذكر المسلم بما يكره .

ما حكم الغيبة ؟

كبيرة من الكبائر .

ماذا تسبب الغيبة بين الناس ؟

التنافر ـ الشحناء ـ البغضاء ـ الانفصال بين الناس


أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتاً / تشبيه بين الغيبة و أكل لحم المسلم الميت .

اتقوا الله / ختم الله الآية بتقوى الله سبحانه و تعالي .

إن الله تواب رحيم / أي أن الله تواب لمن ترك التجسس و الغيبة ورحيم به .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 13 ) :.
يا أيها الناس / خطاب للناس و هو عام .

ما الحكمة من خلق الناس ذكر و أنثي ؟

للتعارف .

إن الله عليم خبير / أي أن الله عليم بالأمر الذي تفعلونه و خبير به .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 14 ) :.
قالت الأعراب ءامنا / ينكر الله تعالي على الأعراب الذين ادعوا لأنفسهم مقام الإيمان أول ما دخلوا في الإسلام , حيث أنهم لم يصلوا إلى حقيقة الإيمان بعد .

و إن تطيعوا الله و رسوله لا يلتكم من أعمالكم شيئاً / أي لا ينقصكم من أجوركم شيئاً .

إن الله غفور رحيم / أي لمن تاب و أناب .



--------------------------------------------------------------------------------



الآية رقم ( 15 ) :.
إنما المؤمنون الذين ءامنوا بالله و رسوله / أي الصادقون بدعوى الإيمان .

ثم لم يرتابوا / أي لم يشكوا في إيمانهم .

و جاهدوا بأموالهم و أنفسهم في سبيل الله / أي بذلوا أموالهم في سبيل الله .

أولئك هم الصادقون / أي صادقون في إيمانهم .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 16 ) :.
قل أتعلمون الله بدينكم / أي تخبرونه بما في ضمائركم .

و الله يعلم ما في السماوات و الأرض / أي لا يخفى عليه مثقال ذرة في السماوات و الأرض .

و الله بكل شئ عليم / أي واسع العلم .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 17 ) :.
يمنون عليم أن أسلموا قل لا تمنوا علي إسلامكم / أي الأعراب الذين يمنون بالإسلام .

قل الله يمن عليكم أن هداكم للإيمان إن كنتم صادقين / أي لله المنة .



--------------------------------------------------------------------------------


الآية رقم ( 18 ) :.
إن الله يعلم غيب السماوات و الأرض / أي يعلم ما غاب عن الأبصار .

و الله بصير بالعباد / أي مطلع على أعمال العباد .
avatar
العابد هشام
Admin
Admin

ذكر
عدد الرسائل : 214
العمر : 25
تاريخ التسجيل : 08/09/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bouchagroune.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى